كولا ماكس ||سودانية الملامح .. عالمية الروئة ®


سودانية الملامح .. عالمية الروئة ®
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 ‫عن_تعلم_اللغات‬

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو نادر
Admin
Admin


♣ مشَارَڪاتْي » : 1925
♣ التسِجيلٌ » : 29/11/2012

مُساهمةموضوع: ‫عن_تعلم_اللغات‬   الجمعة ديسمبر 19, 2014 10:57 am

هل السن فعلًا عامل مُهم عند تعلَّم لُغة جديدة؟ أعتقد أن الإجابة بصفة عامة هي لا.
لنعُد للأصول الأولى المُرتبطة بالتعلم. هُناك طريقتان أساسيتان يتعلم البشر من خلاليهما:

- التقليد والمُحاكاة: هو أكثر أساليب التعلم بدائية، لذا فإن هذا الأسلوب يُستخدم مع غير البشر كذلك. هُنا يتم التعلم بصورة ضمنية بدون شرح أو فهم صريح للمفاهيم أو الأُسس المُتبعة. العُنصر الجوهري في هذا الأسلوب هو الوقت، حيث أن عملية التعلُم تحتاج إلى وقت طويل حتى تتم بصورة صحيحة، ولكن في نفس الوقت لا يتم بذل مجهود كبير خلالها. الطريقة التي يتعلم بها الأطفال اللغات هي هذه الطريقة.

- الدراسة: ويُعد أكثر أساليب التعلُّم تعقيدًا، حيثُ أنه يعتمد على التعمُّق في المُكونات الأساسية للأشياء، وفهم الطريقة التي تعمل بها على مستويات مُختلفة. هُنا يتم التعلُم بصورة صريحة تعتمد على الامتصاص العقلي لمفاهيم وآليات العمل. العُنصر الجوهري في هذا الأسلوب هو المجهود العقلي المبذُول في استيعاب "الكثير من التفاصيل"، وبصفة عامة تتم عملية التعلُّم في وقت أقل كثيرًا من أسلوب المُحاكاة. المواد الأكاديمية بصفة عامة تُدّرس بهذه الطريقة. (قارن الوقت الذي ستقضيه في تعلُّم قوانين الحركة لنيوتن في مقابل الوقت الذي ستقضيه في استنتاجها من الصفر بمُجرد ملاحظة حركة الأجسام!)

جميع الفروق التي ستُقابلها في أي طريقة لتدريس اللغات يُمكن اختزالها في نسبة الاعتماد على أسلوب المُحاكاة في مُقابل الاعتماد على أسلوب الدراسة. أكثر الطُرق شيوعًا هي إعطاء مساحة كبيرة للتعلم بالمُحاكاة مع مساحة صغير للدراسة، مُتمثلة في دراسة القواعد اللٌغوية وحسب. طبعًا هذا لا ينفي أن تجد من يتطرف لأحد الأسلوبين، فترى أحدهم يُقسم لك أن أسلوب المُحاكاة هو الأسلوب الصحيح الوحيد للتعلم لتُصبح مثل "الأجانب"، وأنه ليس عليك دراسة أي شيء على الإطلاق، وستجد على الجانب الآخر من يُقنعك أن الدراسة المُتعمقة هي الوسيلة الوحيدة لتعلم لُغة جديدة في شهور بدلًا من سنوات.

________________________________

أي هذه الأساليب أفضل؟ الأمر إلى حد ما يعتمد عليك. هل تكره بذل المجهود في التعلم بصفة عامة، أم أنك من هؤلاء المهاوييس الذين لا يهدأون إلا أن يصلوا لقعر الأشياء؟ هل أمامك وقت طويل للتعلُم، أم أنك ستسافر إلى بلد جديدة بعد عدة أشهُر وتريد أن تتعلم لُغتها؟

من وجهة نظري الشخصية، الأسلوب الأمثل للتعلم بأكبر كفاءة مُمكنة وفي أقل وقت مُمكن هو إعطاء أسلوب الدراسة مساحة كبيرة وإعطاء المُحاكاة مساحة صغيرة. لم يُقابلني حتى الآن أي نظام لتعلُم اللغات يعمل بهذه الطريقة بعد، ولكن في الوقت الحالي أقوم بعمل تجارب في استخدامه.

ما أعنيه بإعطاء الدراسة مساحة أكبر هو ألا تقتصر دراستك للغة على حفظ قواعدها وحسب، بل أنت في حاجة لأن تدرسها كما يدرسها الأكاديميون.من بين الأشياء التي ستقرأ عنها تصنيف اللُغة التي تتعلمها ونوعها، والأسلوب الذي تستخدمه هذه اللغة في عرض الأفكار -أو عقلية اللغة- والبنى القواعدية التي تُسخدم للتعبير عن هذه الأفكار. ستقرأ عن طبيعة العلاقة بين الكلمات والمعاني في هذه اللغة، والطريقة التي تعتمدها في "توسيع" المعنى، والطريقة التي تستخدمها في وصف الأسماء والتعبير عن الأفعال ونطاق عمل الأفعال.
بالنسبة للنُطق، ستقرأ عن التصنيف الصوتي للغة، وأثر طبقات الصوت في توليد معان مُختلفة، وعن المقاطع الصوتية التي تتكون منها هذه اللُغة وطريقة توليدها (مخارج الحروف)، وعن "اللحن" المُستخدم لربط هذه لمقاطع ببعضها البعض لعزف المقطوعة التي نُطلق عليها "التحدث".
جانب المُحاكاة من دراستك سيتمثل في تدريب لسانك على تقليد هذه الأصوات، وتدريب أذنك على التفريق بين هذه الأصوات، وعلى تدريب عقلك على الإنتقال من الأفكار للنطق بصورة أسرع، وعلى الإنتقال من إطار التفكير بلغتك الأُم إلى نطاق التفكير باللغة الأخرى التي تتعلمها، وهذا ما يُطلق عليه "إجادة اللُغة".

أعلم. هذا الأسلوب يبدو مُجهدًا بصورة كبيرة (بالرغم من أنه يُمكنك الوصول حرفيًا لكل هذه الأشياء على ويكيبيديا)، لذا من المنطقي أنه غير مُستخدم. ولكن صعوبة الشيء لا تعني تركه بالكلية، وخاصة إن كُنت تعلم أنك ستحصل على فوائد غير مسبوقة منه. أبسط مثال هو أن اللغات لها "عائلات" مثل البشر تمامًا تشترك فيما بينها في الكثير من الصفات. إتقانك للغة واحدة في عائلة سيسمح لك بتعلم أي لغة تنتمي لهذه العائلة بصورة أسرع جدًا من المعتاد، لأن عقلية التعامل معها مُتقاربة جدًا، وفي بعض الأحيان طريقة النُطق كذلك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://colamax.ahlamontada.com
nasser2014
عضو جديد
عضو جديد


♣ مشَارَڪاتْي » : 9
♣ التسِجيلٌ » : 23/06/2014

مُساهمةموضوع: رد: ‫عن_تعلم_اللغات‬   الخميس ديسمبر 25, 2014 10:59 am

كلام صحيح مية المية ..مشكورين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
‫عن_تعلم_اللغات‬
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كولا ماكس ||سودانية الملامح .. عالمية الروئة ® :: المنتديات الإدارية :: أرشيف كولا ماكس-
انتقل الى:  
جميع الحقوق محفوظة  لـمنتديات كولا ماكس
 Powered by Aseer Al Domoo3 ®colamax.ahlamontada.com
حقوق الطبع والنشر©2013 - 2014
جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبر عن وجهة نظر صاحبها .. ولا تعَبر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة منتديات كولا ماكس .
سحابة الكلمات الدلالية
برنامج انصاف اغاني احمد صديق منتصر مدني السودان شباب الاغاني محمد زكريات سودانية جديد تحميل وخنساء هلالية سليمان صفانا طلال قرقوري حسين الصادق اغنية جديدة 2016