كولا ماكس ||سودانية الملامح .. عالمية الروئة ®


سودانية الملامح .. عالمية الروئة ®
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺍﻟﺬﻱ ﺃﺑﻜﻰ ﺍﻟﻤﻼﻳﻴﻦ

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اميرة صمتى
مشرفة
مشرفة


♣ مشَارَڪاتْي » : 79
♣ التسِجيلٌ » : 06/01/2013

مُساهمةموضوع: ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺍﻟﺬﻱ ﺃﺑﻜﻰ ﺍﻟﻤﻼﻳﻴﻦ   الجمعة أكتوبر 25, 2013 9:07 am

ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺍﻟﺬﻱ ﺃﺑﻜﻰ ﺍﻟﻤﻼﻳﻴﻦ

ﻫﺬﺓ ﻗﺼﺔ ﺣﺪﺛﺖ ﻓﻲ ﺍﻟﻘﺼﻴﻢ
ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻌﻮﺩﻳﺔ ﻟﻄﻔﻞ ﻣﺎﺗﺖ ﺃﻣﻪ ﺃﺛﻨﺎﺀ
ﻭﻻﺩﺗﻪ، ﻓﺎﺣﺘﺎﺭ ﻭﺍﻟﺪﻩ ﻓﻲ ﺗﺮﺑﻴﺘﻪ،
ﻓﺄﺧﺬﺗﻪ ﺧﺎﻟﺘﻪ ﻟﻴﻌﻴﺶ ﺑﻴﻦ ﺃﺑﻨﺎﺋﻬﺎ ﻷﻥ
ﻭﺍﻟﺪﻩ ﻣﺸﻐﻮﻝ ﻓﻲ ﺃﻋﻤﺎﻟﻪ ﻃﻮﺍﻝ
ﺍﻟﻨﻬﺎﺭ،ﻭﻟﻢ ﻳﺴﺘﻄﻊ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﺗﺤﻤﻞ
ﺍﻟﺒﻘﺎﺀ ﺩﻭﻥ ﺯﻭﺟﺔ ﻓﺘﺰﻭﺝ ﺑﻌﺪ ﺳﺒﻌﺔ
ﺍﺷﻬﺮ، ﻭﺃﺣﻀﺮ ﺍﺑﻨﻪ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺒﻴﺖ ﻛﻲ
ﺗﻌﺘﻨﻲ ﺑﻪ ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪﺓ...
ﺃﻧﺠﺒﺖ ﻟﻪ ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ ﺍﻟﺠﺪﻳﺪﺓ
ﻃﻔﻼﻥ ﻭﺍﻫﺘﻤﺖ ﺑﻬﻤﺎ، ﻟﻜﻨﻬﺎ ﺃﻫﻤﻠﺖ
ﺍﻟﺼﻐﻴﺮ ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺗﻮﻛﻞ ﺃﻣﺮﻩ ﺇﻟﻰ
ﺍﻟﺨﺎﺩﻣﺔ ﻟﺘﻬﺘﻢ ﺑﻪ ﺇﺿﺎﻓﺔ ﺇﻟﻰ ﺃﻋﺒﺎﺀ
ﺍﻟﺒﻴﺖ ﺍﻟﺘﻲ ﻻ ﺗﻨﺘﻬﻲ...
ﻭﺑﻌﺪ ﺃﻥ ﺑﻠﻎ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺍﻟﺮﺍﺑﻌﺔ
ﻣﻦ ﻋﻤﺮﻩ،ﻭﻓﻲ ﻳﻮﻡ ﺷﺪﻳﺪ ﺍﻟﺒﺮﻭﺩﺓ،
ﺩﻋﺖ ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ ﺃﻫﻠﻬﺎ ﻟﻠﻌﺸﺎﺀ، ﻭﺍﻫﺘﻤﺖ
ﺑﻬﻢ ﻭﺑﺄﺑﻨﺎﺋﻬﺎ،ﻭﺃﻫﻤﻠﺖ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮ ﺍﻟﺬﻱ
ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﻟﻪ ﻏﻴﺮ ﺍﻟﻠﻪ..ﺣﺘﻰ ﺃﻥ ﺍﻟﺨﺎﺩﻣﺔ
ﺍﻧﺸﻐﻠﺖ ﻋﻨﻪ ﺑﺘﺤﻀﻴﺮ ﺍﻟﻤﺎﺋﺪﺓ.
ﺇﻟﺘﻢ ﺷﻤﻞ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ،
ﻓﻀﺎﻉ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺰﺣﺎﻡ، ﻳﻠﺤﻖ
ﺑﺎﻟﺼﻐﺎﺭ ﻣﻦ ﻣﻜﺎﻥ ﺇﻟﻰ ﻣﻜﺎﻥ، ﺩﻭﻥ
ﺃﻥ ﻳﻮﺍﺳﻴﻪ ﺃﺣﺪ، ﺣﺘﻰ ﻛﺎﻥ ﻣﻮﻋﺪ
ﺍﻟﻌﺸﺎﺀ، ﻓﺄﺧﺬ ﻳﻨﻈﺮ ﺇﻟﻰ ﺍﻷﻃﻌﻤﺔ
ﺍﻟﻤﻨﻮﻋﺔ ﻭﻛﻠﻪ ﺷﻮﻕ ﺃﻥ ﺗﻤﺘﺪ ﻳﺪﺍﻩ ﺇﻟﻰ
ﺍﻟﺤﻠﻮﻯ ﻟﻴﺄﻛﻞ ﻣﻨﻬﺎ ﻳﺴﺪ ﺟﻮﻋﻪ،ﻓﻤﺎ
ﻛﺎﻥ ﻣﻦ ﺯﻭﺟﺔ ﺃﺑﻴﻪ ﺇﻻ ﺃﻥ ﺃﻋﻄﺘﻪ
ﺑﻌﺾ ﺍﻷﺭﺯ ﻓﻲ ﺻﺤﻦ ﻭﻗﺎﻟﺖ ﻟﻪ
ﺻﺎﺭﺧﺔ:ﺇﺫﻫﺐ ﻭﻛﻞْ ﻋﺸﺎﺀﻙ ﺧﺎﺭﺟًﺎ
ﻓﻲ ﺳﺎﺣﺔ ﺍﻟﺒﻴﺖ!
ﻭﺑﻴﻨﻤﺎ ﺍﻧﻬﻤﻚ ﺍﻟﺠﻤﻴﻊ
ﺑﺎﻟﻌﺸﺎﺀ، ﺃﺧﺬ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺍﻟﺼﺤﻦ ﻭﺧﺮﺝ
ﺑﻪ، ﻭﻗﺪ ﺍﻧﻜﻤﺶ ﺧﻠﻒ ﺃﺣﺪ ﺍﻷﺑﻮﺍﺏ
ﻳﺄﻛﻞ ﻃﻌﺎﻣﻪ ﻓﻲ ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺒﺮﺩ ﺍﻟﻘﺎﺭﺱ،
ﺩﻭﻥ ﺃﻥ ﻳﺴﺄﻝ ﻋﻨﻪ ﺃﺣﺪ، ﺑﻤﺎ ﻓﻴﻬﻢ
ﺍﻟﺨﺎﺩﻣﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺍﻧﺸﻐﻠﺖ ﻓﻲ ﺍﻷﻋﻤﺎﻝ
ﺍﻟﻤﻨﺰﻟﻴﺔ...ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻧﺎﻡ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﻓﻲ
ﻣﻜﺎﻧﻪ...
ﻏﺎﺩﺭ ﺃﻫﻞ ﺍﻟﺰﻭﺟﺔ ﺑﻌﺪ ﺍﻥ
ﺍﺳﺘﺄﻧﺴﻮﺍ ﺑﺎﻟﻠﻘﺎﺀ ﻭﺗﻨﺎﻭﻟﻮﺍ ﻣﻦ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ
ﻣﺎ ﻟﺬّ ﻭﻃﺎﺏ، ﻓﻘﺎﻣﺖ ﺍﻟﺨﺎﺩﻣﺔ ﺇﻟﻰ
ﺗﻨﻈﻴﻒ ﺍﻟﻤﻨﺰﻝ، ﻭﻟﻤﺎ ﺃﺭﺍﺩ ﺍﻟﺰﻭﺝ ﺍﻟﻨﻮﻡ
ﺳﺄﻝ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﻋﻦ ﺍﺑﻨﻪ، ﻓﻘﺎﻟﺖ ﺃﻧﻪ ﻣﻊ
ﺍﻟﺨﺎﺩﻣﺔ ﻛﻌﺎﺩﺗﻪ، ﻓﻨﺎﻡ ﺍﻷﺏ..
ﻭﺃﺛﻨﺎﺀ ﻧﻮﻣﻪ ﺣﻠﻢ ﺑﺰﻭﺟﺘﻪ
ﺍﻷﻭﻟﻰ ﺗﻘﻮﻝ ﻟﻪ ﺍﻧﺘﺒﻪ ﻟﻠﻮﻟﺪ، ﻓﺎﺳﺘﻴﻘﻆ
ﻣﺬﻋﻮﺭًﺍ ﻭﺳﺄﻝ ﺯﻭﺟﺘﻪ ﻋﻦ ﺍﻟﻮﻟﺪ
ﻓﻄﻤﺄﻧﺘﻪ ﺃﻧﻪ ﻣﻊ ﺍﻟﺨﺎﺩﻣﺔ، ﻧﺎﻡ ﻣﺮﺓ
ﺃﺧﺮﻯ ﻭﺣﻠﻢ ﺑﻨﻔﺲ ﺍﻟﺤﻠﻢ، ﻭﺍﺳﺘﻴﻘﻆ
ﻭﻗﺎﻟﺖ ﻟﻪ ﺃﻧﺖ ﺗﻜﺒّﺮ ﺍﻷﻣﻮﺭ ﻓﺎﻟﻮﻟﺪ
ﺑﺨﻴﺮ، ﻓﻌﺎﺩ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻨﻮﻡ ﻭﺣﻠﻢ ﺑﺰﻭﺟﺘﻪ
ﺍﻷﻭﻟﻰ ﺗﻘﻮﻝ ﻟﻪ" :ﺧﻼﺹ ﺍﻟﻮﻟﺪ
ﺟﺎﻧﻲ"، ﻓﺎﺳﺘﻴﻘﻆ ﻣﺮﻋﻮﺑًﺎ ﻭﺃﺧﺬ ﻳﺒﺤﺚ
ﻋﻦ ﺍﻟﻮﻟﺪ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﺨﺎﺩﻣﺔ ﻓﻠﻢ ﻳﺠﺪﻩ،
ﻓﺠُﻦّ ﺟﻨﻮﻧﻪ ﻭﺻﺎﺭ ﻳﺮﻛﺾ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﻴﺖ
ﺣﺘﻰ ﻭﺟﺪ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮ ﻭﻗﺪ ﺗﻜﻮّﻡ ﻋﻠﻰ
ﻧﻔﺴﻪ ﻭﺍﺯﺭﻕّ ﺟﺴﻤﻪ ﻭﻗﺪ ﻓﺎﺭﻕ
ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﻭﺑﺠﺎﻧﺒﻪ ﺻﺤﻦ ﺍﻷﺭﺯ...





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺍﻟﺬﻱ ﺃﺑﻜﻰ ﺍﻟﻤﻼﻳﻴﻦ
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
كولا ماكس ||سودانية الملامح .. عالمية الروئة ® :: المنتديات الإدارية :: أرشيف كولا ماكس-
انتقل الى:  
جميع الحقوق محفوظة  لـمنتديات كولا ماكس
 Powered by Aseer Al Domoo3 ®colamax.ahlamontada.com
حقوق الطبع والنشر©2013 - 2014
جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبر عن وجهة نظر صاحبها .. ولا تعَبر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر إدارة منتديات كولا ماكس .
سحابة الكلمات الدلالية
زكريات اغنية شباب اغاني انصاف قرقوري احمد صفانا الاغاني الصادق حسين سليمان جديد سودانية 2016 جديدة صديق وخنساء برنامج محمد منتصر هلالية طلال مدني السودان تحميل